مجالس قبيلة زعب

مجالس قبيلة زعب (http://www.zaub.com/vb/index.php)
-   المجلس العام (http://www.zaub.com/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   الى غازي القصيبي من مشاعل (http://www.zaub.com/vb/showthread.php?t=3457)

الفياض 1st April 2006 12:39

الى غازي القصيبي من مشاعل
 
لله درها من شاعرة





كتبت هذه الخواطر أعاتب فيها معالي الوزير الدكتور غازي القصيبي بسبب إشادته برواية "بنات الرياض" للكاتبة رجاء الصانع حيث رأى القصيبي أن الرواية مغامرة كبرى تزيح الستار العميق الذي يختفي خلفه عالم الفتيات المثير في الرياض. وقال: هذا عمل يستحق أن يُقرأ...

. مشاعل العيسى ,,,,,,,,,,الرياض



.

.

( بنات الرياض )

ــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ ـــــ

يا أبا يارا

أتنصحنا أن نقرأ العارا؟؟

أتنصحنا أن نكشف الأستارا؟

.................... .................... .................... ........

أحقاً رسائلها جعلتكم

تنتظرون الجمعة نهارا ؟

أحقاً رجالنا في الوزارات

ينتظرون (السبت )

ليحتفلوا بالرسائل

أنحن يهوداً ونصارى ؟؟؟

تقول بأنها أحدثت ثوره

وأسألك بالله من الذي ثارا ؟؟؟

رفقاً بعقولنا يا معالي الوزير ؟؟

فنحن نعيش في الرياض

و لم نسمع عنها من قبل الأخبارا

.................... .................... .................... ......

يقول معاليه :

خلف هذا العالم المثير لبنات الرياض أسرارا

نعم أسرارا

بكاء من الخشية في ليل أسود

يسدل على الصبح الأستارا

خلف هذا العالم المثير لبنات الرياض

بنات يرجون لله وقارا

بنات ...يقمن الليل ويصمن نهارا

خلف هذا العالم المثير لبنات الرياض

بنات يحيط بوجوههن... خمارا

بنات لبسن العباءة ..وهن صغارا

واتخذن من لباس الحياء ... إزارا

بنات عشن في العفة أطوارا

وخلف بناتنا

أباءٌ ....زادهم الشيب وقارا

وأمهات ....يخفن عليهن الأخطارا

خلف هذا العالم المثير لبنات الرياض

بنات لم يكن همهن في هذه الحياة

شرباً وعهراً وأسفارا

و لا يرضين أن يمشين سكارى

بل أننا في الرياض هنا

نهلع أن رأينا امرأة

تمسك بيدها ( سيجارا)

.................... .................... ........

نحن بنات الرياض عندنا أخطاء ً

لسنا كلنا أخيارا

لكن أسرارنا يا معالي الوزير

نقيم حولها أسوارا

وما عملناه ليلاً خيراً أو شراً

لانقوله جهارا

وإن أخطأنا جأرنا لرب غفارا

ولذنا برب ستارا

.................... .................... ..............

لقد أدركت بعد هذا الانتشارا

أن للإعلام مكراً كبارا

يرفع من شاء ...ويخفض من شاء

يحدث في لحظة ....هلاكاً ودمارا

يحرك الناس

ويغير الآراء

يقلب الأشياء قلباً

ياله من متجبر ....يمارس معنا الإجبارا

يجبرنا أن نقول عن العتمة ...أنواراً

ويطلب منا أن نسمي النيازك على الأرض ..أقمارا.

ويقول لنا :أترون قطرة الماء هذه.؟؟ قولوا إنها أنهارا

ولقد صرخ في وجوهنا :

...قولوا بأن الرواية ...أحدثت زوبعة

وأثارت إعصاراً

فهززنا روؤسنا ... نعم ...نعم ياسيدي الإعلام

من ترضى عنه ..نرضى نحن عنه ..

شاء الدين أم أبى

.شاءت أذواقنا أم أبت

المهم ...أنك أنت من اختارا

وأذواقنا ...أف لها ...وتقاليدنا تباً لها

وعقولنا ...تالله إنها لازالت تعيش في كهوف

تقف عليها الغربان حيارى

ياسيدي الإعلام ...نحن أسارى

ونحتاج إلى صدق كذبك ....

كي تخلصنا من سجن ..قضينا فيه الأعمارا ...

.................... ...........

لا يامعالي الوزير ...لن يخدعنا وهج الإعلام

ولا غرض الإعلام

الرواية شيقة ! ...نعم ... تعجب الثوارا ....

وتلفت لهم الأنظارا

وتسرب بهدوء ما تشاء من سم وعلقم الأفكارا

وتجذب ! ...نعم ... تجذب الفجارا

الذين يفرون من الدين فرارا

الذين يريدون زجاجات نبيذ في فنادقنا

ويهوون تأبط الأنثى...

ويحلمون ...بإقامة بارا

تعجبهم

لأنها تخلق لهم الأعذارا

وتخلق لهم أشباههم

كي لا يشعروا وحدهم بخزي ونقص وعارا

كي يظنوا أنهم بمفازة من العذاب

إن شاركهم غيرهم

واتخذ مثلهم .... الفساد..... قرارا

.................... ........

بنات الرياض

لازلن لبنات الكون شعاعاً ومنارا

لقد عشن دوماً أحرارا

لا تستعبدهن الشهوة

ولا تذلهن الرغبة والنشوة

لأن الثمن .....رفيع الأسعارا

لذلك فبنات الرياض .....

لا يستبدلون بالربح خسارا

لا يستبدلون بالربح خسارا

ولا بالجنة نارا

ولا بالجنة نارا

.................... .................... ................

مشاعل العيسى ,,,,,,,,,,الرياض.... ......... الفياض

عطر المجالس 1st April 2006 23:18

صح لسان الكاتبه والشاعره مشاعل العيسى



رائعه بمعنى الكلمه

الفياض 3rd April 2006 22:25

مشكوووووووووور
 
عطرتنا بمرورك ياعطر المجالس

مبارك الزعبي 4th April 2006 22:41

كلمات رائعه وصح لسانها




لاهنت على النقل يالفياض
.


الساعة الآن 18:54

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir