عرض مشاركة واحدة
قديم 26th January 2003, 14:46   #1
مبارك الزعبي
مشرف مجلس الشعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2003
المشاركات: 826
ان زهم متروك يشرب كل هايب والغوانم تروي الشلف السنينه

السلام عليكم اخواني الاعضاء ...
تلبية لطلب الاخ راعي العوجا ... هذي سالفه حصلت لامرأة من قبيله آل مره وزوجها وهم جيران لقبيله زعب ... وفي يوم من الايام كان زوج الامرأة المريه مو موجود فسرحت الامرأة الابل .. وفي غفله جاها غزاة واخذوا الابل كلها ... فصاحت من قهرها بما حل بها .. وشتمت زعب ... لان زعب اقرب ناس اليها ... واحد رجال زعب سمع صراخها وهي تستغيث فعرف ماحصل .. فأسرع 6 من رجال زعب ولحقوا الذين سرقوا الابل وردوها على جارتهم وفي هذه المناسبه قال الشاعر شلش بن غصاب آل رمضان الزعبي هذه القصيده :


[poet font="MS Dialog,4,blue,bold,n ormal" bkcolor="transparent " bkimage="backgrounds/13.gif" border="none,4,gray" type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]
ابتديت بذكر من ينشي السحايب "="من بدا بسمه يبي ربي يعينه
ذا كلام طالع من راس شايب "=" للكبير وللصغير مقدمينه
صلب جده زعب عطبين الضرايب "=" من تحداهم بوجهه لا طمينه
فكوا الحرشا وسدوا كل غايب "=" وفعلهم كل القبايل خابرينه
ان زهم متروك يشرب كل هايب "=" والغوانم تروي الشلف السنينه
كان صاح وفرعن شقر الذوايب "="جو مثل سيل تحذر من بطينه
وان غزوا يجون في بيض الجنايب "=" ومن غزاهم رد في زينه وشينه
كم حلال بينهم قسم نهايب "=" وجارهم بدوه في الملحا السمينه
[/poet]

الحرشا ابل المري , سدوا كل غايب المقصد منها ان زعب قاموا في الواجب حين كان المري غايب ليس موجود.

وعند حضور الابل للمرأة عرفت ان زعب لا يتركون جارهم في كل الاحوال ...
فاعتذرت لقبيلة زعب واعترفت بأنها اخطأة في حقهم دون قصد .


وتمــــت...

مع تحياتي : مبارك بن وشمي الزعبي
مبارك الزعبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس