مجالس قبيلة زعب  

العودة   مجالس قبيلة زعب > المجالس المتخصصة > مجلــس عــالم الريــــــاضة

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27th January 2004, 12:43   #1
سعود العوينان
عضــــو
 
الصورة الرمزية سعود العوينان
 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
المشاركات: 59
ناجح الافضل عبر التاريخ

أنجبت ملاعب كرة القدم العالمية العديد من النجوم الذين لا يمكن أن تطالهم عوامل النسان أو التواري نظراً لإنهم أظفوا على عالم الكرة الشيء الكثير وساهموا في تحقيق البطولات والإنتصارات لمنتخبات بلادهم ومن خلال مبارياتهم وقدراتهم غير العادية إستقطبوا إنتباه الملايين من محبي الرياضة بصفة عامة ورياضة كرة القدم على وجه الخصوص .

بيليه (ملك الكرة)

عندما نتحدث عن النجوم في لعبة كرة القدم لابد لنا أن نذكر أفضل من وطأت قدماه المستطيل الأخضر منذ أن تعرف الإنجليز على لعبة كرة القدم ..... وبيليه هو إسم الشهرة أما إسمه الحقيقي فهو( إديسون ارانيتس دونا سمينتو) ولد في تريس كوراسويس بالبرازيل وبرز كموهبه كروية في سن الخامسة عشرة مع فريقه سانتوس وانضم في العام الثاني لمنتخب بلاده وهو إبن الـ 16 ربيعاً وسجل أول أهدافه الدولية في مرمى الإرجنتين .... أما على صعيد كأس العالم فقد شارك بيليه في البطولة التي نظمتها السويد عام 1958 ولعب أول مباراة له أمام الإتحاد السوفييتي وسجل أول أهدافه خلال هذه البطولة في مرمى ويلز وذاع سيطه عقب تسجيله ثلاثة أهداف ( هاتريك ) أمام فرنسا و هدفين أمام السويد ليصبح حديث الشارع الرياضي في شتى بقاع المعمورة . الجوهرة السوداء سجل هدفه رقم ( 1000 ) في نوفمبر عام 1969 في مرمى فاسكو ديجاما على إستاد ماركانا الشهير .... ولعل من الغريب بمكان أن النجم البرازيلي لم يلعب سوى لناديين هما سانتوس البرازيلي وكوزموس الأمريكي الذي إنتقل له عام 1974 والذي إستمر معه حتى أعلن إعتزاله الكرة نهائياً في عام 1979 ولعب بهذه المناسبة مباراة ودية جمعت فريقه القديم سانتوس بفريقه الجديد كوزموس وإنتهت المباراة بهدف لهدف أحرزها بيليه نفسه حيث لعب شوطاً هنا و آخر هناك سجل فيها الهدفين و نظراً لتاريخه الشامخ عين الساحر بيليه سفيراً فوق العادة وعقب ذلك عين كوزير للرياضة في بلاده كما أنه مثل العديد من الأفلام السينمائية .

فرانز بيكنباور ( القيصر )

ولد في ميونخ في شهر مارس من عام 1945 لعب لباديدن ميونخ في سن الثامنة عشرة وإنضم إلى منتخب بلاده بعدها بعامين وعندها كان يلعب كمدافع تقليدي وأصبح معشوق الجماهير الألمانية عقب دورة كأس العالم 1966 وهو مدافع من الطراز الأول نجح في مراقبة بوبي شارلتون اللاعب الإنجليزي الخطير وإستطاع في نفس الوقت أن يحرز عدة أهداف في مرمى سويسرا والأرجنتين و الإتحاد السوفيتي ... مقدرته هذه على التسجيل جعلت مدرب ألمانيا يتيح له فرصة التقدم بحيث يلعب كلاعب حر ونجح اللاعب الألماني الخجول خارج أرض الملعب والقيصر ( Der Kaiser ) داخله في الدور الجديد ليحصل على لقب أفضل لاعب أوروبي في بطولتي أوروبا عام 1972 و 1976 .
كما أنه قاد المنتخب الألماني الغربي للفوز ببطولة العالم في عام 1974 عندما تغلب على المنتخب الهولندي في النهائي 2 - 1 ........ وفي عام 1977 أعلن القيصر إعتزاله اللعب الدولي بعدما فاز ( 103 ) مباريات ولكنه توجه إلى كوزموس الأمريكي وحقق معه بطولتين، وفي عام 1984 أختير لقيادة منتخب بلاده ولكن هذه المرة كمدرب وتأهل المنتخب الألماني الغربي إلى بطولتي كأس العالم 1986 و 1990 وحقق في الثانية بطولة العالم ليصبح ثاني لاعب على مستوى العالم يحقق اللقب عندما كان لاعباً وخلال فترة إشرافه فنياً في المباراة التي جمعت المانيا الغربية بالأرجنتين في البطولة التي إستظافتها إيطاليا .... بيكباور رشح لقيادة الإتحاد الدولي لكرة القدم خلفاً للبرازيلي هافيلانج ولكنه لم يتقدم رسمياً لهذا المنصب .


يوهان كرويف

ولد كرويف في أحد الأحياء الفقيرة بأمستردام في عام 1947 لوالدةٍ كانت تعمل كمنظفة في نادي أياكس فكان من الطبيعي أن يتعلق الإبن بالنادي الذي تعمل فيه والدته وهي التي كانت تصطحبه معها في بعض الأحيان وخلال الفترة التي كانت تعمل فيها كان هو يداعب الكرة مع فتية من عمره فشاهده أحد المهتمين في النادي ولمس الموهبة لديه فسجله على الفور وهو في سن العاشرة ومن هنا إنطلق الفتى الموهوب يوهان نحو النجومية ولم يبلغ السابعة عشرة من عمره حتى إنضم للفريق الأول بالنادي ولم يكن ذلك سهلاً فأياكس يعتبر أحد أعظم الأندية الأوروبية وفي الموسم الثاني ساهم في تحقيق أياكس لبطولة الدوري والكأس واعتلى قائمة ترتيب الهدافين ..... كرويف قاد فريقه أياكس لتحقيق بطولة أوروبا في ثلاثة أعوام متتالية من عام 1971 وحتى 1973 الأمر الذي جعل الأندية الأوروبية الكبيرة تتسابق للحصول على توقيعه للعب لها وبالفعل نجح فريق برشلونة الأسباني في إبرام عقد معه مقابل 1.383.000 دولار أمريكي ، وحاز على لقب أفضل لاعب أوروبي لثلاث مرات ... وقاد يوهان كرويف منتخب بلاده إلى نهائي كأس العالم 1974 إلا أن هولندا خسرت المباراة النهئية أمام ألمانيا الغربية بعد عروض ممتعة وأداء متميز عرف بالكرة الشاملة ( Total Foot ball ) وفي عام 1978 نجح في تأهيل منتخب بلاده إلى النهائيات لكنه رفض المشاركة معلناً إعتزاله اللعب الدولي على الرغم من أنه لم يتجاوز الــ31 من العمر ولعب في أمريكا ثم عاد لأياكس وفاز معه ببطولة الدوري مرة أخرى وفي عام 1987 قاد فريق برشلونة كمدرب لتحقيق بطولة الدوري الأسباني مرتين زبطولة أوروبا .
خلال مشواره الدولي حقق كرويف ( 33 ) هدفاً في ( 48 ) مبارة دولية لعبها لمنتخب بلاده أما مجموع الأهداف التي سجلها فبلغ ( 287 ) هدفاً ..... وقدم في أيامه الأخيره إبنه كرويف الصغير للجماهير الكروية كنجم يقل كثيراً عن مستوى أبيه ولكنه يظل لاعباً إستنشق بعضاً من فنون الكرة التي يعج بها عقل والده قبل قدمه .


دياقو مارادونا

يعتبر الفتى الذهبي مارادونا ( Diego Armondo Maradona ) أصغر لاعب أرجنتيني ينضم لمنتخب بلاده عبر التاريخ فقبيل بلوغه سن الـ 16 بعشرة أيام فقط إنضم دياقو مارادونا لمنتخب الأرجنتين ولعب أولى مبارياته الدولية أمام المجر .... ولد مارادونا في 30 أكتوبر من عام 1960 م ،في بيونيس آيروس العاصمة الأرجنتينية لأسرة فقيره لا تقوى على توفير قوت يومها ولكنه قال بعد نجوميته : إستطعت أن أوفر لأسرتي ما يجعلها قادرة على أكل الكافيار كل يوم .
مينوتي المدرب الأرجنتيني الشهير رفض ضم مارادونا إلى صفوف المنتخب في بطولة كأس العالم التي إستظافتها الأرجنتين عام 1978 م ، خوفاً على موهبته وسط إحتجاجات عارمة من الجماهير الكروية الأرجنتينية ولكن من حسن حظه أنه نجح في تحقيق اللقب بغياب النجم الموهوب ولو حدث عكس ذلك لدفع مينوتي ثمن فعلته هذه غالياً .
في بداية مشواره الكروي إنضم دياقو إلى نادي آرجنتينيوس جونيورز ثم إنتقل إلى نادي بوكا جونيورز في عام 1980 عقب ذلك وقع عقداً كان الأغلى عندها لنادي برشلونة الأسباني مقابل ( 7.500.000 ) دولار في عام 1982 ، وفي عام 1986 وقع عقداً مع نادي نابولي الإيطالي مقابل ( 10.340.000 ) دولار وفي ذات العام نجح في قيادة منتخب بلاده لتحقيق بطولة كأس العالم التي إستضافتها المكسيك وتعتبر هذه البطولة هي الأبرز له وهي التي قدم فيها أصولاً منفرده لعلم الكرة واستطاع من خلالها أن يضع إسمه كأفضل لاعبي كرة القدم في العالم آنذاك فأحرز أهدافاً خرافية أبرزها ذلك الذي أحرزه في مرمى إنجلترا وصنع معظم أهداف الأرجنتين في هذه الدورة أما على صعيد ناديه نابولي فقد حقق له بطولة الدوري وبطولة الكأس مرتين .... إلا أنه عقب ذلك دخل في متاهه هو في غنى عنها فأتهم بتعاطي المخدرات وأوقف أكثر من مرة عن اللعب كذلك أقحم نفسه في خلافات مع رجال الضمان ليوفر بذلك مستقبله الكروي الذي يعتبر اليوم في حكم المنتهى بعد محاولاته العودة إلى عالم الكرة من خلال فريقه السابق بوكا جونيورز .


ميشيل بلاتيني

عرف المنتخب الفرنسي عبر تاريخ بطولات كأس العالم بسوء الحظ ( بإستثناء كأس العالم 98 ) فعلى الرغم من أنه كان في أكثر من مره الأفضل من حيث المستوى إلا أنه لم يوفق في الفوز باللقب ففي بطولة عام 1982 وعام 1986 برز المنتخب الفرنسي كقوة ضاربة إلا أنه خسر في الإثنين من المنتخب الألماني الغربي مره بركلات الترجيح بعد التقدم وأخرى بهدفين وكلاهما شارك فيها أسطورة الكرة الفرنسية ميشيل بلاتيني الذي ولد في عام 1955 وبدأ رحلته الكروية في سن السابعة عشر مع فريقه نانسي الذي كان يعمل فيه والده كمدرب وقد أحرز بلاتيني ( 98 ) هدفاً وهو رقم كبير قياساً بالمركز الذي يلعب فيه حيث أنه لاعب وسط مهمته الأساسية صنع الأهداف وعقب سنوات سبع إنتقل بلاتيني إلى( اس تي اتيثي ) ثم إلى يوفينتوس الإيطالي في عام 1982 مقابل ( 1.800.000 ) دولار . أما على الصعيد الدولي فقد برز بلاتيني مع منتخب بلاده في عام 1976 وشارك فرنسا في نهائيات عام 1978 وعقب أربعة سنوات قدم المنتخب الفرنسي أجمل عروضه على مدى التاريخ بقيادة ميشيل بلاتيني إلا أن العروض التي يقدمها المنتخب الفرنسي في هذه الفترة بقيادة زيدان تضاهي العروض السابقة إن لم تتفوق عليها ، وكان بلاتيني قاب قوسين أو أدنى من التأهل للنهائي لكن سوء الطالع ظل ملازماً له فخرج بركلات الترجيح على يد ألمانيا بعدما كان متقدما ً بفارق هدفين في الوقت الإضافي ..... وبعد ذلك بعامين وفي البطولة الأوروبية قدم بلاتيني أجمل عروضه و نجح في تسجيل ( 9 ) أهداف في ( 5 ) مباريات وحصل على لقب أفضل لاعب أوروبي لثلاث مرات وبطبيعة الحال فإن سجل إنجازاته لم يكن كما يريده على حد قوله إذ أنه خلا من بطولات كأس العالم .
بلاتيني أعلن إعتزاله لعب الكرة بعدما حقق ( 72 ) نصراً مع منتخب بلاده وسجل خلالها ( 41 ) هدفاً ..... وقد أختير بعد ذلك كمدير فني للمنتخب الفرنسي إلا أنه قدم إستقالته بعد الإخفاق في النهائيات الأوروبية والتي أقيمت في عام 1992 ... وكلف بلاتيني للإشراف على اللجنة المنظمة في كأس العالم 1998 .
سعود العوينان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 14:34


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir