مجالس قبيلة زعب  

العودة   مجالس قبيلة زعب > المجالس العامة > المجلس العام

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14th February 2004, 16:04   #1
الجار
عضــــو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2003
المشاركات: 211
اسماء من ذاكرة التاريخ(6) الشيخ عبد الله الخليفي



بسم الله الرحمن الرحيم

احبابي الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وأسعد الله أوقاتكم بكل خير

يسرني ان اوصل معكم سلسلة اسماء من ذكرة التاريخ واليوم نستضيف شخصية جديده هي:


الشيخ / عبد الله بن محمد الخليفي
(1348-1414هـ =1929-1993م)

إمام وخطيب الحرم المكي الشريف. العالم المربَّي.

ولد في مدينة البكيرية بالقصيم، وكان والده من مشايخها المعروفين.
وآل الخليفي عشيرة كبيرة من الأكراد، تقيم في مدينة عنيزة بالقصيم، فنزح بعض أفرادها إلى بلدة البكيرية...

حفظ القرآن الكريم على يدي والده في سن مكبرة، ثم درس العلوم الشرعية على أيدي كبار مشايخ المنطقة، منهم الشيخ عبد الله بن حسن ال الشيخ.

انتقل بعد ذلك إلى مكة المكرمة، حيث درس علوم القرآن وتجويده، وصار يلقي دروساً في المسجد الحرام ومساجد آخرى.
وعمل مدرساً للعلوم الدينية بالناثوية العزيزية في مكة المكرمة ، ثم مديراً لمدرسة القرارة الابتدائية ، ثم أنتقل بأسرته إلى المعابدة- بمكة المكرمة- حيث أنشئت مدرسة جديدة هناك باسم مدرسة حراء الابتدائية.

وهو حاصل على شهادة كفاءة المعلمين، وشهادة حفظ القرآن الكريم، وشهادة التجويد في القراءات السبع، وإجازة في التدريس بالمسجد الحرام.

ومن أهم ما يتعلق بشخصيته أنه كان عطوفاً ، لين القلب، رقيق العواطف، لا يحتمل أن يرى الدموع، خصوصا دمعة اليتيم، والمريض، والعاجز ، فكانت دمعته تسبق كلامه، وكان يتأثر في كثير من المواقف.

وكان بيته عامراً بالضيوف والزوار.
ولم يعرف إلا كريماً معطاء. وكان في موسم كل حج يقيم مخيماً في منى على حسابة الخاصة، وذلك لمن اراد الحج من أقاره وضيوفه للإقامة فيه حتى انتهاء الفريضة.

وقد وافاه الاجل المحتوم مساء يوم الاثنين 28 صفر من عام 1414هـ. وله العديد من المطبوعات والاشرطه والكثير من الاحاديث الاذاعية وقد رثي من قبل الكثيرين ومنهم الشاعر مصطفى زقزوق وهذه بعض الابيات من تلك القصيدة...

[poet font="Simplified Arabic,4,black,norma l,normal" bkcolor="transparent " bkimage="" border="none,4,gray" type=2 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]
مالدمعي لنزفه إحجام"="بعد أن مات شيخنا والإمام
وأرى الناس باكياً وحزيناً"="فبكاه الإيمان والإسلام
يا تيقياً لا يرتجى من حياةٍ"=" مزَّقتها الأحقاد والآثام
كنت عنها العزوف منها ضحوكاً"="فتسامت بذكرك الأيام.

[/poet]
رحم الله الشيخ ..

ولنا لقاء جديد واسم من اسماء في ذكرة التاريخ
وحتى ذلك اللقاء هذا الجار يحيكم بتحية الإسلام فالسلام عليكم.
الجار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 22:26


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir