مجالس قبيلة زعب  

العودة   مجالس قبيلة زعب > المجالس الأدبية > مجلس الشعر والشعراء

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11th August 2003, 21:26   #1
أخو وضحى
عضــــو فعــال
 
تاريخ التسجيل: Mar 2003
المشاركات: 579
نمر بن عدوان في رثاء زوجته..(قصيدتين)....

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نمر بن عدوان غني عن التعريف فهو الفارس الشجاع والشاعر الكبير وهو صاحب المقوله الشهيره (هذا بلا أبوك ياعقاب).

كتب اشهر قصائده في زوجته (وضحى) رثاء لها بعدما ماتت من رصاصه خاطئه من سلاح زوجها (نمر). وراح أذكر منها قصيدتين كلها في رثاء (وضحى)


القصيده (1) هي البارحه يوم الخلايق نياما

البارحـه يوم الخـلايق نيامـا
بيحـت من كثر البكى كـل مكنون

قـمـت أتوجـد له وأنثر عـلاما
من مـوق عينٍ دمعها كان مخزون

ولي ونـتٍ من سـمعها ماينامـا
كني صـويـبٍ بين الأضـلاع مطعـون

ولا كـما ونـت كـسـير العظاما
خـلوه ربعـه للمعادين مـديـون

في ساعةٍ قـل الرجا والمحـاما
فـيما يطالع يومهـم عنه يقفون

ولا فـونت راعـبـية الحـمامـا
غـادٍ ذكـرها والقـوانيص يرمون

تسمع لها بين الجرايد حـطاما
من نوحها تدعي المواليف يبكون

ولا خـلـوجٍ سـايـبـت للهـياما
على حـوارٍ ضايعٍ فـي ضـحىالكون

ولا حـوارٍ نـشـقـوا له شـماما
وهـي تطالع يـوم جـروه بعـيون

يردون مثله والضوامـي صـياما
تـرزمـوا معـها وقامـوا يحنون

ولا رضـيـعٍ جـرعـوه الفـطامـا
امـه غـدت قبل اربيعينه يتمون

عليك ياالي شربت كاس الحماما
صـرف بتقـديرٍ مـن الله مـأذون

جاه القضا من بعد شهرالصياما
صافي الجبين بثاني العيد مدفون

حطوا عليه من الخرق ثوب خاما
وقاموا عليه من الترايب يهلون

راحوا بها حـزت صـلاة الإمـاما
عند الدفن قامو له الله يدعون

برضاه والجـنه وحسن الخـتاما
ودمـوع عيني فـوق خـدي يهـلون

حـطـوه فـي قبرٍ عساه الهياما
فـي مهمهٍ من عزب الاموات مسكون

يا قـبر يسـقي ثراك الغـماما
مـزنٍ مـن الرحمه عليها يصـبون

جعل البختري والنفل والخزاما
ينبت عـلى قـبرٍ هو فيه مدفون

مرحوم يا الي مامـشى بالملاما
جيران بيته راح مـا منه يشكون

واوسع عذري وإن هجرت المناما
ورافقت من عقب العقل كل مجنون

أخذت انا وياه سـبعة أعـواما
مع مثلهن فـي كيفةٍ مالها لـون

والله كـنه ياعـرب صـرف عاما
يا عونة الله صرف الايام اشلون

واكـبر هـمي مـن بـزورٍ يتاما
وإن شفتهـم قـدام وجهـي يبكون

وإن قلت لاتبكـون قـالوا علاما
نبكـي ويبكي مثلنا كـل محـزون

قلت السبب تبكون؟قالوا يتاما
قلت اليتيم إياي وانتم تسـجون

مـع البـزور وكـل جـرحٍ يـلاما
إلا جـروح بخـاطـري مايطـيـبون

جرحـي عميقٍ مثل كـسر السـلاما
إلا مكـن عـنه الأطـبا يعـجـزون

قـمـت أتشكى عـند ربعٍ عـداما
جـوني على فرقـا خليلي يعـزون

قـالوا تجـوز وانس لامـه بلاما
بعض العـذارى عـن بعضهن يسلون

قـلت إنها لي وفـقـت بالولاما
ولـو جمعـتوا نصـفهـن مايسدون

ماظـني بتلقـون مثلـه حـراما
أيضا ولا فيهن على السـر مأمون

أخـاف انا من غاديات الذِماما
اللي على ضيم الدهـر مايتاقون

أو خـبلةٍ مـاعـقلها بالتماما
تضحك وهي تلدغ علىالكبدبالهون

توذي إعيالي بالنهـر والكلاما
وانا تجـرعني مـن المر بصـحون

والله لـولا هـالصغار اليتاما
وأخاف مـن السكه عليهم يضيعون

لاقـول كـل البيض عـقبه حراما
وأصبر كما يصبرعلىالحبس مسجون

عـليه مـنـي كــل يـومٍ سـلاما
عـدة حجـيج البيت والي يطوفون

وصـلوا عـلى سيد جميع الأناما
على النبي ياللي حضرتوا تصلون


--------------------------------------------------------------------



القصيده (2) سار القلم



سار القلم يا عقاب بالحبر سارا
وبزيزف القرطاس يا مهـجـتي سار

سار القلم بالنويهـدات الصغارا
يا عـين وكـرى وحـش حـين ماطار

اكـتب جـوابٍ مثل قـطـف الثمارا
من قيل ابن عدوان نظم له اسطار

مـن ظـامـري كـنه وقـيـدت نارا
يا نيرة النمرود تشبه لهـا نار

لا كـن ينهـش بـي غـليث السعارا
والحـال مـنى تـقل يـبراه نجار

يا عـقاب مـن فقدة عيوني سهارا
لـكـن فـيـها ذر شــب وزنـجـار

اعـول عـويل الذيـب ليل ونهارا
واحـن حـن الجيد ثاوٍ على الدار

عـلى حـبـيـبٍ بالترايـب تـوارا
خـلان مـشـتـاقٍ وحـيـدٍ ومـحـتار

وا لـلـه لاكـذبٍ ولاهــو قـمـارا
ايـضا ولا انا بالتـماثـيل بذار

واخـلاف مـابين البسـيطـه أوارا
ومـن طـاف في طيبه وللبيت زوار

انا إن نظرته رامي للجمارا
كن القمر في موق عيني إلا انذار

يا عقاب لو تجمع جميع العذارا
مـن اليمن لـديار نجـد لسـنجار

من بصرة الفيحاء الى قندهارا
من غير وضـحى مالك الله نخـتار

أجل جل الزين حسن المسارا
راعـي ثليـلٍ فـوق الأرداف نـثار

العنق عنق اللي تقود العفارا
قايد خشوف الريم فـي دو الأقفار

يا غصن موزٍ تحته الماي جارا
فـي وسـط بستانٍ دنت منه الأثمار

يا عقاب ما والله مدير النهارا
مجـري سفينة نوح فـي غب الأبحار

لو جن بنات البدو صفٍ تبارا
عـلى الحـنايا دلـلن كـل خـوار

ولو جن بنات الحضر مثل المهارا
سـطر الذهب بأرقابهـن تقل نوار

ولو جن بنات صليب فوق الشهارا
يامـا حـلا يـشـفـيـن دق الأوبار

ولو جن بنات الترك هن والنصارا
والهـند والـي سـكن كـل الأمصار

جني ضحى العيد وسط النهارا
وقالو لنا يا نمر قم طب واختار

ما أخذ سوى مضنون عيني اخيارا
الصاحب اللي فـر عقلي معه طـار

فيها إخصالٍ وافياتٍ اكثارا
ومثايـلٍ فـيـها التفاكير تحتار

قلت آة واويلاة مر المرارا
مـن مـي زقـومٍ جرعته لـه أمرار

من فقد مسلوب الحشاشين سارا
غـروٍ كـما بـدرٍ لها النور نشّار

يا ليتني وياه نثني المشارا
فوق السابايا وأشهب الملح زجار

لكن ملك الموت جاله اعتارا
فـرّق وشـتـّت وأودع القلب محتار

ريحة جسدها مثل ريح البهارا
وبـين اشـفتـيها تـقل حـص محار

لولا ضلوعي فر قلبي وطارا
لا كـن ينـشر ثـومة القلب نشـّار

من لامني به ثور او هو حمارا
والثور اخـير منه لو دير يندار

صلاة ربي عد وحش القفارا
والا عـدد نـبـتٍ يـروى بالاقـفار

على النبي المبعوث سر وجهارا
سـيد البشر اللي قـهر كـل جبّار


---------------------------------------------------------------------






With My Regards

أخـــو وضحــــــى

التعديل الأخير تم بواسطة أخو وضحى ; 12th August 2003 الساعة 18:13
أخو  وضحى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:02


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir